تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي
آخر الأخبار

خبر صادم.. قرار حوثي وشيك بنفي الطائفة البهائية وإعدام زعيمها في اليمن ومصادرة أملاكها وواشنطن تدق ناقوس الخطر

الثلاثاء 2019/10/22 الساعة 08:14 مساءً

 

أكدت مصادر مطلعة، أن مليشيا الحوثي الإرهابية، وعبر محكمة الاستئناف بصنعاء -الخاضعة لسيطرتها - تسعى إلى إصدار حكمها بخصوص قرار "قضائي" يقضي بحل المؤسسات البهائية، ونفي البهائيين من اليمن، وإعدام زعيمها حامد بن حيدرة البهائي.

ونددت اللجنة الأمريكية للحرية الدينية الدولية، بانتهاكات مليشيا الحوثيين ضد الطوائف الدينية في اليمن، وطالبت إيران أن توقف على الفور تصديرها من التعصب الديني إلى اليمن.

وعبرت اللجنة الأمريكية -وهي لجنة حكومية، عن قلقها إزاء تقارير تفيد أن محكمة حوثية قد تقوم بترحيل ومصادرة أصول المواطنين البهائيين من اليمن.

وكان قد تم احتجاز حامد البهائي في العاصمة صنعاء منذ أكثر من خمس سنوات بناءً على ما جاء في المذكرة التي قدمتها النيابة في جلسة الاستماع السابقة في الأول من أكتوبر / تشرين الاول 2019.

وطالبت اللجنة الأمريكية، الكونجرس والإدارة الأمريكية، أن تدق ناقوس الخطر بشأن الاستهداف الحوثي الوحشي لهذا المجتمع الديني المسالم.

من جانبها، أعربت الجامعة البهائية العالمية عن قلقها البالغ جرّاء الضغوط التي تتعرض لها بغية رفض الاستئناف المقدم من السيد حامد بن حيدرة، وبالتالي تثبيت حكم الإعدام ضده وتوسيع دائرة القضية من خلال إصدار أمر قضائي يهدف إلى نفي وإبعاد كافة البهائيين من اليمن، ومصادرة جميع أموال وممتلكات المحفل الروحاني المركزي للبهائيين في اليمن، بالإضافة إلى مصادرة أموال وممتلكات حامد بن حيدرة.

وأشارت إلى أن الضغوط الحوثية ضد سلطة القضاء مؤشر خطير جداً ينسف مبدأ التعايش ويكرّس مبدأ المناطقية والمذهبية والعرقية.

ووفقاً لمقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحرية الدين أو المعتقد أحمد شهيد، فإن هذه المحاكمات ضد البهائيين تظهر استهداف الحوثيين بشكل منهجي للطائفة البهائية وهو نمط مرتبط بمدى النفوذ الإيراني.

 

 

 

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص